ما رأيك بقيادة رجل آلي ضخم؟
يبدو كوراتاس كإحدى شخصيات الصور المتحركة فهو عملاق بطول 3.8 أمتار يزن حوالى الخمسة أطنان- ولكنه حقيقة وليس خيالاً.

كان السيد كوغورو كوراتا هو من صمم هذا الرجل الآلي أو بالأحرى المركبة الآلية ذات الأرجل الأربعة، ولو كمجرّد تحفة فنية في البداية، إلا أن هذه التحفة تحولت حين ذاك إلى مشروع مذهل بقيادة خبير الصناعة “سويدباشي هافي إندستري” (Suidobashi Heavy Industry) لإنتاجه الشامل وتوزيعه في شتى أنحاء العالم.

ليس الرجال الآليون مجرّد شخصياتٍ ميّزت عالم الرسوم المتحركة في اليابان، بل لطالما حلموا بقيادتها… وها هو الحلم يتحوّل قريبا حقيقية  بفضل “سويدباشي هافي إندستري”.

رجلٌ آليٌ يمكنك قيادته

 

توصل كوراتا أخيراً، بعد عامين ونصف من العمل المضني، إلى استكمال كوراتاس سنة 2012.

وقال في هذا الصدد: “أردت أن أنقل الرجال الآليين العمالقة من عالم الرسوم المتحركة إلى العالم الحقيقي”، فالجذع والذراعين والأرجل المدولبة حديدية يسيّرها حوالى الثلاثين مفصلاً هيدروليكياً، مما يمنح كوراتاس القدرة على التحرك باستقلال والتقاط أي شيء. أضف على ذلك أنّ كوراتاس مجهّز بقمرة قيادة متمركزة في صدره، وهي غرفة مجهّزة بدورها بشاشاتٍ كبيرة تعرض عليها الصور التي تلتقطها الكاميرات المثبتة على الهيكل الخارجي للرجل الآلي. تسهل إذاً قيادة كوراتاس من خلال آلياتٍ متعددة منها شاشة تعمل باللمس وآليات تحكم خارجية.

إنما كيف يعتبر الرجل الآلي مكتملاً ما لم يزوّد بأسلحة؟ كوراتاس مسلّح ببندقية جاتلينج التي تطلق كرياتاً بلاستيكية وبمدفعٍ صغير لإطلاق المفرقعات النارية بإتجاهات مختلفة. ولكن لا داعي للقلق فترسانته لا تتألف سوى من الألعاب وليست فتاكة على الإطلاق!

أخيراً إنتهى الإنتظار الطويل للرجل الآلي السّيار، فقد أطلقت النماذج الإبتدائية  للبيع على موقع أمازون (وهي نماذج تباع من دون الأذرع). وورد في وصف المنتج أنّه “ولو أن كوراتاس قد لا يضمن الراحة والأمان على غرار غيره من الألعاب التي يمكن ركوبها، إلا أنه يضمن تحقيق حلم ركوب رجلٍ آلي”. لذا ليس من المفاجيء أنّها بيعت حتى آخر قطعة ولا أحد يعلم متى سيعود إيجادها في الأسواق ممكناً.

 

خلق الرغبة في الإبتكار

تعود بداية قصة كوراتاس إلى العام 2004 حيث بدأ مبتكره كوراتا بتصميم رجل “سكوبدوغ” الآلي على قياسٍ كبير، وهو رجلٌ آلي ظهر على الشاشات اليابانبة في عامي 1983 و1984 في مسلسل الرسوم المتحركة Armored Trooper Votoms، فكان ابتكاراً نابعاً من شغف رجلٍ واحد. صنع كوراتاس من صفائح فولاذية رُصّت وجمعت ولُحّمت لتكون هيكله الخارجي وحتى في ذلك الحين كان مزوّداً بقمرة للقيادة ومفاصل متحركة إلا أنه لم يكن مزوّداً بنظام كهربائي أو بنظام تحكّم بعد.

في أحد الأيام إتكأ كوراتا على الرجل الآلي وحرّكه بذلك حركةً خفيفة، “… وقد ارتعبت”، حسب ما قال. لا يبدو ارتفاع أربعة أمتار على هذا النحو من الضخامة في الرسوم المتحركة ألا أن تحريك آلة بطول أربعة أمتار في الواقع أمرٌ مخيف… وهذا ما دفعني للتساؤل حول ما قد يظنه الآخرون إذا أمكن قيادة آلة كهذه”.

لم يكن أمام المصمم كوراتا إمكانية تطبيق فكرته هذه، فهو لم يكن يتمتع بأي خبرة بتكنولوجيات تسيير الرجال الآليين، ولكن الحظ حالفه عام 2009    عندما سأله عملاق عالم البترول ب ب كاسترول (BP Castrol) عما إذا كان بإمكانه صنع آلة تتمتع بالقدرة على ركل كرة بسرعة 300 كم في الساعة لتظهر في إعلان كأس العالم لكرة القدم لعام 2010 في جنوب إفريقيا، فكان “كاسترول 1” النتيجة؛ وهو آلية  رباعية الدفع مع نظام تحكم ذاتي تتخذ الوضعية الملائمة لركل الطابة بفضل أجهزتها الهيدروليكية. جهّز كاسترول 1 إذاً بمحرك يعمل على البنزين وأدهش الجماهير حينها بركله للطابة بسرعة 225 كم في الساعة.

…وكان لكاسترول 1 الفضل في اكتساب  كوراتا معرفته بتكنولوجيات الدفع الهيدروليكي.

“خطرت لي فكرة أنّ الأسطوانات الهيدروليكية مثالية لتحريك الرجال الآليين”، قال كوراتا وأضاف: “صنع الهيكل الخارجي كان أمراً مفروغاً منه وعندما اكتشفت آلية للتحكم به أصبحت على يقين من إمكانية صنع رجل آلي يمكن للناس ركوبه والتحكم به، وما عدت أطيق صبراً للمباشرة بتنفيذ المشروع”.

هكذا بدأ مشروع كوراتاس الذي سمّي تيمناً بمبتكره.

من وهم الرسوم المتحركة إلى أرض الواقع

تلعب الآلات اليوم مجموعة من الأدوار المختلفة في المجتمع، منجزةً الأعمال الصعبة في مصانع السيارات على سبيل المثال من خلال صهر قطع هياكل السيارات كما أنها غزت المنازل على شكل مكانس كهربائية ذاتية التحكم تسرح ذهاباً وإياباً، كما طوّرت شركة هوندا رجل “أسيمو” الآلي السيار على قدمين الذي استحوذ على الكثير من الاهتمام.

ومع ذلك يجب اللفت إلى أنّ الرسوم المتحركة اليابانية لطالما صوّرت شكلاً مختلفاً من الرجال الآليين على غرار Mobile Suit Gundam، الرجل السيار الضخم الذي يسمح لمن يتحكم به بهزيمة خصوم أشداء لا يستهان بهم… وقد بُثّت تلك الثقافة الآلية الفريدة عبر الشاشات المتلفزة حول العالم مثيرةً إنبهار الأطفال في كل حدبٍ وصوب.

كوراتاس مصمم لتحقيق أحلام الأطفال – وكل من لم تفارقه طفولته خلال السنوات. “أريد افتتاح عصرٍ لا يكون فيه الرجال الآليون أشياء استثنائية صعبة المنال، بل آلات عادية يمكن للجميع شراؤها” قال كوراتا بكل حماس بصدد مشروعه. “الآن بعد أن صنعت واحداً منهم، صرت أريد صنع مجموعةٍ كاملة”.

ساهم مهندس برامج التحكم بالرجال الآليين، السيد “واتارو يوشيزاكي”، من خلال مهاراته البرمجية بتصميم كوراتاس، أما صناعته فقد تمت لدى “سويدباشي هافي إندستري”، حيث شارك الفريق الصناعي كوراتا رؤياه الفنية حول عمالقة الرجال الآليين وأبعادها العالمية. شجعت شركة “سويدباشي هافي إندستري” الصنّاع اليابانيين المحليين على العمل يداً بيد لمساندة كوراتا في شؤونٍ ما كان ليتمكن من إنجازها وحده، كالإنتاج الشامل والبيع على صعيد عالمي. والنتيجة: توارد الطلبات من شتى أقطاب العالم بقيمة قُدّرت بأكثر من 100 مليون ين. يعتبر كوراتاس، رغم ارتفاع ثمنه، تجسداً للقدرة على البعث بالبهجة والإلهام التي لا تقدر بثمن – مقابل سعر يضاهي بضع سياراتٍ رياضية أنيقة.

“تخيّل أعداداً من الرجال الآليين يتحركون ويعملون” علّق كوراتا ووجهه يشع حماساً حول المشروع ومستقبله. “تخيّل كمّ الأمور التي ستصبح ممكنة إذا تمكنّا من إنجاز هذا المشروع. يجدر بمن يشترون كوراتاس أن يتخيلوا الأمر كإستثمار شراكة في مشروعٍ يهدف إلى تحقيق الأحلام. وجود “سويدباشي هافي إندستري” ضمن الفريق يمنحنا القدرة الصناعية الأفضل من شركات صناعية متعددة، مما يضمن إمكانيتنا على منح الزبائن ما يريدونه بالضبط: نوعية ممتازة ومرح لا مثيل له.

لم يعد التحكم بالرجال الآليين خيالاً حكراً على أبطال عالم الرسوم المتحركة، بل بات بإمكانك أنت أيضاً تحقيق حلمك بركوب قمرة التحكم وقيادة آلتك الخاصة بنفسك.

Suidobashi Heavy Industry (LLP)

المجال : تصميم وإنتاج وبيع الرّوبوت شبيه الإنسان.
العنوان : قرية ناروساوا، منطقة ميناميتسورو، ياماناشي.
تاريخ التّأسيس : 2012.
suidobashijuko.jp :عدد العملة